إعلان

المتابعون

عبدالله الشريف حلقة السرب/ عبدالله الشريف ينتقد فيلم السرب.

 حلقة السرب لعبدالله الشريف.



قدم اليوم الخميس الموافق 18/2/2021 اليوتيوبر المصري عبدالله الشريف حلقته التي تعرض على قناته بمنصة اليوتيوب والتي جائت بعنوان السرب والتي روا فيها أحداث مقتل 21 مصري على يد تنظيم الدولة الإسلامية بمدينة سرت الليبية ورد الفعل المصري بقصف مدينة درنة على السواحل الليبية.


وبدأ عبدالله الشريف حلقته بمشهد تمثيلي بين أحد أفراد الشعب وبين ضابط بالجيش المصري يجري بينهما حوار حول كره المواطن المصري المتهم بكره بلده وخيانتها بسبب كرهه لمسلسل الإختيار وفيلم السرب وغيرهم من الأفلام التي تتكلم عن إنجازات الجيش والشرطة المصرية سواء داخليا أو خارجيا.


ثم بعد ذلك أكمل عبدالله الشريف حلقته بسرد قصة مقتل 21 مصري مختطف في مدينة سرت المصرية من قبل عناصر من قوات تنظيم الدولة الإسلامية وكذلك أكمل حديثه عن رد الفعل المصري تجاة هذه الجريمة وقصفه لمدينة درنة الليبية ومقتل 13 شخصا في المدينة.


عبدالله الشريف ينتقد فيلم السرب.



إنتقد عبدالله الشريف الرواية التي يسردها فيلم السرب حول قصف الطيران المصري لمواقع أسلحة وذخيرة لتنظيم داعش بمدينة درنة الليبية والتي تم الإعلان عن إتمام هذه المهمة بنجاح ومقتل مايزيد عن 20 شخص من عناصر داعش بحسب ماذكرته وسائل الإعلام المصرية في ذلك الوقت.


وقال عبدالله الشريف في حلقته أن القوات المصرية شنت غارات صباح يوم 16/2/2015 على حي سكني بمدينة درنة الليبية وذلك كرد فعل لحادثة مقتل 21 مختطف مصري على يد عناصر داعش في 12/2/2015 وأكمل الشريف حديثه قائلا أن القصف المصري لم يتم مهمته بنجاح بل كان مجرد قصف إجرامي وذلك لتجميل صورة الرئيس المصري حينها عبدالفتاح السيسي.


كما قال الشريف في حلقته اليوم أن الغارات المصرية أصابة المئات من الأهالي المدنيين الليبيين كما أسفرت عن مقتل 13 شخص فقط وليس أكثر من 20 كما روت وسائل الإعلام المصرية كما وضح أن القتلى كانوا مدنيين بالكامل حيث كان من بينهم ثلاثة أطفال لم تتجاوز أعمارهم 11 عاما وكذلك وجود نساء قتلى أيضا من بينهم والدة الأطفال الثلاثة.


كما قام الشريف بإجراء حوار بينه وبين ناشط ليبي يدعى جوهر على من سكان الحي المقصوف وشاهد على تلك الواقعة حيث أقسم الناشط الليبي على أن جمبع القتلى الذين خلفهم القصف المصري كانوا مدنيين بالكامل ولم يكن هناك أي قتلى لعناصر داعش أو حتى جرحى جراء هذا القصف.


عبدالله الشريف يعرض فيديوهات لقصف الطيران المصري لمدينة درنة الليبية.



واستشهد عبدالله الشريف لصدق روايته بعدة فيديوهات للحظة قصف الطيران المصري لمدينة درنة وللأحياء السكنية هناك عما عرض الشريف أيضا منشور يعود إلى منتصف شهر فبراير من عام 2015 لصفحة رسمية لأحد الحضانات التعليمية التي كان يدرس بها أحد الأطفال الثلاثة وهى تنعي وفاته إثر القصف الذي أدى إلى هدم المنزل ومقتل الطفل وإخوته ووالدته.


كما تحدى عبدالله الشريف السلطات المصرية أن تعرض صورأ أو أي أدلة تدل على صدق روايتهم بمقتل عناصر تنظيم الدولة الإسلامية في ذلك القصف موضحا أن فيلم السرب الذي سيتم عرض عقب شهر رمضان المقبل يروى رواية كاذبة عن تلك الحادثة داعيا القائمين عليه بالتراجع عن عرضه وتصحيح الرواية.

شارك الموضوع
تعليقات
AdSpace768x90
مكان لاعلان