إعلان

المتابعون

إصابة رئيس فرنسا إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا.

 إصابة إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا.



أعلنت منذ قليل الرئاسة الفرنسية خبر إصابة الرئيس الحالي لفرنسا إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا وهو الأمر الذي لاقى تفاعلا واسعا من قبل رواد مواقع التواصل الإجتماعي الذين يرى بعضهم أن إصابة إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا تعد عقاب له من الله لما حدث منه في الفترة الأخيرة من معاداته للإسلام عن طريق دعمه الرسوم المسيئة للرسول صل الله عليه وسلم.


ومن المرجح أن يتم عمل تحليل جديد للرئيس الفرنسي خلال الساعات القليلة القادمة للتأكد من إيجابية إصابته بفيروس كورونا كما صرح رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس أن الرئيس ماكرون سيقوم بعزل نفسه في المنزل لمدة إسبوعين.


بينما نفت الرئاسة الفرنسية هذه التصريحات وأوضحت أن إيمانويل ماكرون مازال يمارس مهامه الرئاسية ولكنه ألغى جدول أعماله خارج اليلاد ومن بين ذلك إلغاء زيارته لدولة لبنان.


كما تعمل الرئاسة الفرنسية على جمع المخالطين للرئيس الفرنسي خلال الفترة القليلة الماضية لإجراء مسحات لهم للتأكد من عدم إصابتهم بالفيروس كما أن الرئاسة الفرنسية صرحت بأنه لا أحد يعلم كيف أصيب إيمانويل ماكرون بفيروس كورونا حتى الآن.

شارك الموضوع
تعليقات
AdSpace768x90
مكان لاعلان