إعلان

المتابعون

مقتل المتظاهر سامي وفدي في مظاهرات جمعة الغضب25/9/2020./ أول شهيد في مظاهرات سبتمبر 2020.

مقتل المتظاهر سامي وفدي في مظاهرات جمعة الغضب25/9/2020.


وسط قمع واضح من قوات الأمن المصرية منذ إنطلاق تظاهرات سبتمبر2020 فقد أسفر القمع عن سقوط اول قتيل في تظاهرات سبتمبر 2020 حيث أنه اثناء محاولة قوات الشرطة المصرية فض تظاهرة في قرية البليدة التابعة لمركز العياط بمحافظة الجيزة فقد تم إطلاق الخرطوش والقنابل المسيلة للدموع مما ادى ذلك إلى سقوط أول قتيل في تظاهرات اليوم الموافق الجمعة 25/9/2020.


والجدير بالذكر أن قرية البليدة هى من ضمن القرى المشاركة في تظاهرات سبتمبر منذ اليوم الأول لها حيث خرجت قرية الكداية التابعة لمركز أطفيح في بداية تظاهرات سبتمبر لتتبعها مباشرة قرية البليدة حيث ما زالت التظاهرات مستمرة داخل القرية لليوم السادس على التوالي.


وكان المقاول والمعارض محمد على قد دعى إلى تظاهرات غاضبة اليوم الجمعة بعد صلاة الجمعة وقد لاقت دعوته تفاعلا واسعا من قبل الشعب المصري حيث خرج الأاف المتظاهرين في أكثر من 12 محافظة بعدد يقترب من 100 منطقة في مختلف المحافظات المشاركة في تظاهرات اليوم.


كما أنه هناك أنباء أخرى غير مؤكدة عن سقوط شهيدين أخرين في تظاهرات جمعة الغضب وهم.

١:رضا محمد حامد أبو إمام 22 سنة.
٢:محمد ناصر حمدي إسماعيل 13 سنة.

وكانت محافظة الجيزة هى صاحبة الصوت الأعلى على مدار الايام الستة السابقة حيث خرج أكثر من 15 نقطة مختلفة داخل المحافظة اليوم فقط.


أول شهيد في مظاهرات سبتمبر2020.

بسقوطه قتيلا برصاص قوات الأمن المصرية فقد أصبح سامي وفدي اول شهيد يسقط في تظاهرات سبتمبر منذ إنطلاقها وكما كانت قرية الكداية التابعة لمحافظة الجيزة هي شرارة إنطلاق التظاهرات أصبحت قرية البليدة التابعة لمحافظة الجيزة أيضا هى أول قرية يسقط بها شيهيد في مظاهرات سبتمبر او مظاهرات جمعة الغضب.

شارك الموضوع
تعليقات
AdSpace768x90
مكان لاعلان