إعلان

المتابعون

أخر المستجدات في أحداث إحتجاجات مدينة مينيابوليس minneapolis./ تصريحات ترامب حول أحداث ولاية مينيسوتا minnesota.

أخر مستجدات أحداث مدينة minneapolis.


لاقت الأحداث الأخيرة بالولايات المتحدة الأمريكية إهتمام الكثير حوال العالم فقد تابع المواطنين الأمريكيين والغير أمريكيين أحداث مدينة minneapolis  التابعة لولاية minnesota  في الولايات المتحدة الأمريكية.


وتعود الأحداث إلى مقتل شخص من المدينة يدعى "جوروج فلويد" " George floyd" على يد أحد ضباط الشرطة بالمدينة أثناء إعتقاله وتم تصوير هذا المشهد وتداوله بين المواطنين وهو ما أثار غضب الجميع الذين قرروا النزول إلى الشارع لإعلان إحتجاجهم على هذه الحادثة.


أكثر من 30 مدينة تعلن إحتجاجها في الولايات المتحدة الأمريكية.


وفي سابقة لا تحدث كثيرا تم نزول المواطنين من أكثر من 30 مدينة مختلفة في الولايات المتحدة الأمريكية رافضين لتلك الحادثة ومطالبين السلطات الأمريكية بضرورة محاسبة المسؤولين عن مقتل "George floyd" "جورج فلويد" وكان من أبرز المدن التي خرجت بإحتجاجات واسعة حتى تحولت إلى أعمال شغب وإعتقالات مدينة "atlanta" بولاية جورجيا " والتي قام قسم الشرطة هناك بعقد مؤتمر منذ قليل حول أحداث الإحتجاجات في المدينة وحول أيضا أحداث مقتل المواطن الأسود ذو الأصول الأفريقية " George floyd ".


والجدير بالذكر أن المحتجين في مدينة أنتلانتا قد قاموا برشق المبنى الرئيسي لوكالة السي إن إن " c.n.n" بعد أن عرضو مقضع مقتل جورج فلويد كاملا وهو الامر الذي أثار غضب المواطنين هناك، ومن جانبها قالت عمدة المدينة في تصريحات لها أن المحتجين الذين هاجمو مبنى السي إن إن قد خذلوا المدينة بتصرفاتهم هذه.


ولم تكن مدينة انتلانتا هى المدينة الأولى والوحيدة التي خرج مواطنوها إحتجاجا على هذه الأحداث بل كانت البداية في مدينة "minneapolis"  بلد القتيل والتي تحولت إلى مكان لأعمال الشغب والقتل والنهب وحتى سرقة المتاجر وهو الامر الذي دعا عمدة مدينة " minneapolis " إلى إعلان فرض حظر تجول في المدينة والإستعانة بقوات الحرس الوطني  من أجل عودة الهدوء إلى المدينة.


كما شهدت كلا من ولاية نيويورك ولوس أنجلوس ودالاس إحتجاجات عارمة أيضا منددة بمقتل المواطن جورج فلويد حيث تم إعتقال عشرات المواطنين الذين قد تظاهروا في مدينة بروكلين من قبل قوات الشرطة بالمدينة، وشهدت ولاية كنتاكي أعمال عنف أيضا بعد خروج المواطنين في إحتجاجات متضامنة مع "George floyd" وتم إعتقال العديد من المواطنين هناك أيضا.

تصريحات ترامب حول أحداث مدينة مينيابوليس " minneapolis ".


 أعرب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية دولاند ترامب عن أسفه لمقتل جورج فلويد كما وصف تلك الحادثة بالدنيئة والمفجعة بحسب ما قاله في مكالمة هاتفية مع عائلة القتيل كما صرح ترامب في لقاء له في البيت الأبيض بأنه يعلم مدى شعور عائلة القتيل بالألم مؤكدا حقوقهم في العدالة وأخذ حقهم.


ومن جانبه قال أيضا أنه يدعم حق المتظاهرون السلميون في البلاد للتعبير عن أرائهم ولكنه ندد بأعمال العنف التي جرت في البلاد قائلا أن ذلك يخالف القانون الأمريكي ويسبب الفوضى.


كما أكد الرئيس الأمريكي أحقية سكان مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا في العيش بأمان ورد حقوقهم بالقانون مؤكدا على سيادة القانون في المدينة ومحاسبة المسؤولين عن تلك الأحداث.


إجراءات السلطات الأمريكية حول أحداث مدينة مينيابوليس " minneapolis".


أعلن منذ أيام مكتب التحقيق الفيدرالي بولاية مينيسوتا عن البدء في التحقيقات حول مقتل المواطن الأسود جورج فلويد من قبل بعض ضباط الشرطة في مدينة مينيابوليس.


ومن جانبه قال قائد الشرطة بالمدينة أنه تم طرد وتوقيف 4 ضباط من القسم وذلك لإشتراكهم في عملية مقتل المواطن الافريقي الأصل جوروج فلويد، كما صرح أيضا أن الضباط الأربعة هم الأن موظفين سابقين بالمركز ولا حصانة لهم.


كذلك وقد أعلن قسم الشرطة بمدينة مينيابوليس إعتقال الضابط المتهم بقتل جورج وتم توجيه تهمة القتل العمد له وبناء عليه تم تغريمه مبلغ 500 ألف دولار.


ومن الجدير بالذكر أن أعمال الشغب والإحتجاجات التي حدثت في الأيام السابقة قد إنخفضت وتيرتها بشكل ملحوظ اليوم حيث قل عدد المدن التي كان عددها أكثر من 30 مدينة خارجين للإحتجاج على مقتل المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد.



شارك الموضوع
تعليقات
AdSpace768x90
مكان لاعلان