إعلان

المتابعون

مصر. وفيات مصر بفيروس كورونا تصل إلى 21./ عدد الإصابات في مصر بفيروس كورونا تصل 442.

الوضع يتفاقم في مصر بسبب فيروس كورونا.


فيروس كورونا بمصر

الشعب يلوم الحكومة والحكومة تلوم الشعب وفي النهاية فيروس كورونا لا يرحم الإثنين، حيث إستطاع هذا الفيروس قتل 21 شخصا في فترة قليلة، كذلك فإن هذا الوباء وصل عدد المصابين به إلى 442، فمن المسؤول عن تفاقم الوضع هذا في مصر.


الشعب المصري إتهم حكومته بالتهاون في بداية الأزمة وتأخرها في إتخاذ الإجراءات الوقائية قبل تفاقم الأزمة، حيث أن الحكومة المصرية إستمرت قبل بداية ظهور فيروس كورونا في مصر بإستقبال الوفود السياحية من الدول التي أعلنت إنتشار هذا الفيروس بداخلها بصورة كبيرة وكان من ضمن هذه الدول الصين التي إستمر دخول وافدين منها إلى مصر حتى بعد ظهور أول حالة إصابة بهذا الفيروس داخل الأراضي المصرية رغم المطالبات الشعبية بوقف رحلات السياحة بين الصين وغيرها من البلاد التي انتشر بها هذا الوباء كل هذا أدى إلى وصول مصر إلى هذه المرحلة.


بينما تلوم الحكومة الشعب المصري على تهاونه أيضا وإستهتاره بعدم أخذ الإجراءات الوقائية بين الأشخاص، كذلك فقد طالبت الحكومة الشعب المصري بالمكوث في البيت لفترة أسبوعين على الأقل ولكن لم تكن هناك إستجابة من الشعب المصري وخاصة العمال اليوميين واصحاب الأعمال الخاصة الذين لا يملكون إلا قوت يومهم كل هذا الأحداث أدت إلى وصول عدد المصابين والوفيات بمصر إلى هذه الإحصائيات.



عدد المصابين بفيروس كورونا في مصر يقترب من 450 إصابة.



منذ قليل وعلى غير العادة ظهرت وزيرة الصحة المصرية في تصريح لها اليوم 25/03/2020، وقالت في التصريح اليومي الذي يوضح عدد الإصابات والوفيات والمعالجين أن عدد الإصابات بفيروس كورونا اليوم وصل إلى 40 إصابة جديدة ليصل عدد المصابين إلى 442 حالة إصابة بهذا الفيروس، ولكن الغريب في الأمر أن هذا التصريح جاء بالنهار وفي منتصف اليوم على عكس التقارير اليومية التي عادة تكون قبل نهاية اليوم بساعات قليلة، وهذا يدل على أن هناك إحتمالية كبيرة أن يصدر بيان أخر في نهاية اليوم يعلن عن الحصيلة النهائية للمصابين اليوم، فهل سيكون هذا اليوم هو اليوم الذي تسجل به مصر أعلى نسبة إصابات بفيروس كورونا داخل أراضيها منذ ظهور الوباء.



عدد الوفيات بفيروس كورونا في مصر يصل إلى 21 حالة وفاة.



انخفضت نسبة الوفيات بفيروس كورونا في مصر في اليومين الماضيين حيث تم تسجيل حالة وفاة واحدة بالأمس بينما يومي 22,23 تم تسجيل 9 حالات وفاة، وبنفس عدد الحالات المعلنة أمس عن وفاة حالة واحدة تم إعلان اليوم عن حالة وفاة واحدة أيضا وذلك وفق تصريحات وزيرة الصحة المصرية، ولكن هل سيكون هناك تصريحات أخرى في نهاية اليوم تعلن عن وجود حالات جديدة، خاصة وأن هذه التصريحات جاءت في منتصف اليوم وليس في نهايته كما جرت العادة في الأيام القليلة الماضية.



عدد المعالجين من فيروس كورونا في مصر.



كالعادة فإن الأمل يزيد كلما زاد عدد الذين يشفون من هذا الوباء الذي ضرب مصر، وبالفعل فقد جاء في التصريحات الصادرة اليوم من وزيرة الصحة المصرية أن عدد الذين تم شفائهم تماما من فيروس كورونا في مصر قد بلغ 80 حالة شفاء جميعهم غادرو الحجر الصحي وعادو إلى منازلهم وأهلهم.


كذلك فإن هناك أمل أخر يجب التمسك به وهو تحول النتيجة للمصابين بهذا الفيروس من إيجابية إلى سلبية، حيث بلغ اليوم عدد الذين تحولت نتائجهم من إيجابية إلى سلبية 100 حالة، وهذا مؤشر جيد نسبيا مقارنة بعدد الإصابات البالغة 442 حيث أن هناك ربع المصابين قد تحولت نتائجهم، داعين الله تعالى أن يرفع هذا البلاء عنا.



أتمنى أن تنال المقالة إعجابكم.





شارك الموضوع
تعليقات
AdSpace768x90
مكان لاعلان